العدسة المصرية

رئيس فيتنام حريص على تعزيز العمل المشترك مع مصر وجذب الاستثمارات المصرية

رئيس فيتنام حريص على تعزيز العمل المشترك مع مصر وجذب الاستثمارات المصرية

رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية نجوين شوان فوك يصافح أمل عبد القادر السفيرة المصرية الجديدة - الخارجية المصرية

رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية نجوين شوان فوك يصافح أمل عبد القادر السفيرة المصرية الجديدة – الخارجية المصرية

القاهرة – 14 أبريل 2022: أكد رئيس جمهورية فيتنام الاشتراكية نجوين شوان فوك حرص بلاده على تعزيز العمل المشترك مع مصر على أساس الآليات القائمة وعلى رأسها اللجنة الحكومية المشتركة.

ذاك أضف إلى ذلك الحرص الفيتنامي على تعزيز التنسيق السياسي الدوري مع مصر وكذلك التعاون في مجالات التعليم والتدريب عن طريق المنح المصرية للطلاب الفيتناميين لدراسة اللغة العربية. قول.

جاءت تصريحات الرئيس الفيتنامي خلال لقائه مع أمل عبد القادر السفيرة المصرية الجديدة التي قدمت أوراق اعتمادها إلى فوك.

وأكد فوك خلال الاجتماع استعداد فيتنام لتوفير الاشتراطات التفضيلية لجذب الاستثمارات المصرية إلى فيتنام لتعزيز التعاون بين البلدين.

وأعرب فوك عن ثقته في استمرار الصداقة والعلاقات بين البلدين على الصعيدين الرسمي والشعبي ، مشيدا بالتنسيق المستمر بين مصر وفيتنام في المحافل الإقليمية والدولية.

تناول اللقاء سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين مصر وفيتنام على المستويات السياسية والاقتصادية والتجارية خاصة عن طريق تبادل الزيارات رفيعة المستوى.

ذاك أضف إلى ذلك إعادة النظر في إمكانية تشغيل خط طيران مباشر بينهما ، مما يساهم في رفع معدلات السياحة بين البلدين اللذين يستضيفان الكثير من المعالم السياحية الفريدة.

ونقل عبد القادر للرئيس الفيتنامي تحيات نظيره المصري الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤكدا اعتزاز مصر بالصداقة التي تربطها بفيتنام.

كما أكدت تطلعها للتعاون مع المسؤولين الفيتناميين لمواصلة تعزيز العلاقات المتميزة بين البلدين في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

وصل حجم التبادل التجاري بين مصر وفيتنام 491 مليون دولار في 2019 ، بحسب السفارة الفيتنامية.

وبلغت قيمة الصادرات الفيتنامية للسوق المصري 458 مليون دولار ، فيما بلغت قيمة واردات بلاده من مصر 33 مليون دولار.

وقالت السفارة إن هذه الأرقام لا تزال على نسبة متواضع وأقل من قدرات البلدين ، وهناك الكثير من الأسباب التي ينبغي مراعاتها في ذاك الصدد.

شهد التعاون الاقتصادي والتجاري بين البلدين خطوة متقدمة إلى الأمام وحقق نتائج مشجعة في أعقاب زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسي لفيتنام في عام 2017 والرئيس الفيتنامي الراحل تران داي كوانج إلى مصر في أغسطس 2018 ، والتي أعطت دفعة قوية. واضافت السفارة ان دفعة لتعزيز تعاوننا في كافة المجالات لاحقا.

تابعنا خلال ذاك الخبر رئيس فيتنام حريص على تعزيز العمل المشترك مع مصر وجذب الاستثمارات المصرية
وللمزيد من الأخبار تابعو موقع العدسة

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى