الأدوية

حقن وأقراص Adolor للألم الحاد

Adolor هو أحد أشهر المسكنات وأكثرها قوة تستخدم لتخفيف الاوجاع الحادة.

adolor

  • يتوفر هذا الدواء على هيئة أمبولات للحقن العضلي أو الوريدي وأقراص عن طريق الفم.
  • يتكون من العنصر النشط كيتورولاك تروميثامين.
  • يتم استخدامه كمسكن ومضاد للالتهابات وخافض للحرارة معتدل.
  • لا تستخدم هذا الدواء أو تكرره إلا تحت إشراف الدكتور.

مكونات Adolor Injection (العنصر النشط adolor)

كيتورولاك تروميثامينإنه دواء ينتمي إلى فئة من العقاقير تعرف باسم العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات التي لها تأثيرات مسكنة ومضادة للالتهابات وخافضة للحرارة.

يعمل الدواء كمسكن للآلام ومضاد للالتهابات عن طريق تثبيط إنتاج وتأثير مادة كيميائية تعرف باسم البروستاجلاندين ، وهي مادة كيميائية ينتجها الجسم تسبب الألم والالتهابات.

أنواع الطب Adolor

حقن أمبولات Adolor: أمبولات للحقن العضلي أو الوريدي ، تحتوي على 15 ملغ من المادة الفعالة لكل 1 مل أو 30 ملغ من المادة الفعالة لكل 2 مل ، وكل علبة تحتوي على 3 أمبولات.

حبوب Adolor: حبوب عن طريق الفم قرص واحد يتكون من 10 ملغ من المادة الفعالة كيتورولاك تروميثامين ، وتحتوي العلبة على 20 قرصاً.

دواعي لاستخدام حقن Adolor

يعمل الدواء كمسكن للآلام المتوسطة والشديدة ومضاد للالتهابات ، كما أن له تأثير خافض للحرارة معتدل ، لذلك يستعمل على الفورات التالية:

  • عقب العمليات الجراحية وخاصة في البطن أو الجهاز التناسلي أو العظام ، أضف إلى ذلك جراحات الفم والأسنان.
  • عقب التعرض للحوادث أو الصدمات.
  • اوجاع الكلى وألم حصوات الكلى.
  • الاوجاع الحشوية المتعلقة بالسرطان.

Adolor مسكن للآلام الحادة

يعين عقار كيتورولاك المتوفر في علاج Adolor في تخفيف الاوجاع الحادة ويعطي مفعولاً مشابهاً لتأثير العلاجات الأفيونية ، ولكن بالرغم من ذلك فإن هذا الدواء لا يسبب الإدمان ولا ينتج عنه أي نوع من التبعية الجسدية أو النفسية. .

Adolor لتسكين الاوجاع من الأورام

ربما تتسبب استخدام هذا الدواء بمفرده أو مع المسكنات الأفيونية لتخفيف الاوجاع الحادة لدى مرضى الأورام السرطانية.

جرعة adolor

جرعة Ladolor Ampoule المعتادة

حقن أمبولات Adolor

للبالغين حتى سن 65 عامًا: 15 إلى 30 ملي جرام كل 6 ساعات على ألا تتجاوز الجرعة اليومية القصوى 120 ملي جرام.

للبالغين الذين تزيد أعمارهم عن 65 عامًا ، أو للمرضى الذين يقل وزنهم عن 50 ملي جرام: 15 ملي جرام كل 6 ساعات وبحد أقصى 60 ملي جرام يوميا.

الجرعة المعتادة من حبوب Adolor

adolor

للبالغين: 10 ملي جرام كل 4 أو 6 ساعات بحيث لا تزيد الجرعة اليومية عن 40 ملي جرام.

بالنسبة للمرضى الذين يستخدمون الأمبولات ، أو الذين توصف لهم الأقراص عقب الأمبولات ، يجب ألا تتجاوز الجرعة اليومية 90 ملي جرام من كلا النوعين معًا ، دون أن تزيد جرعة الأقراص عن 40 ملي جرام.

كيفية استخدام حقن Adolor

  • يجب استخدام هذا الدواء تحت إشراف الدكتور ، ويجب تكراره فقط تحت إشرافه.
  • في حالات الحقن العضلي: يتم حقنه ببطء وعمق في العضل.
  • الحقن في الوريد: يتم الحقن خلال مدة لا تقل عن 15 ثانية.
  • يجب ألا تتجاوز مدة العلاج بحقن Adlor 5 أيام.

الآثار الجانبية لأقراص Adolor

كما هو الحال مع العقاقير غير الستيرويدية المضادة للالتهابات (NSAIDs) ، فإن استخدام هذا الدواء عادة ما يكون مصحوبًا ببعض الآثار الجانبية ، بما في ذلك:

  • مشكلة في المعدة.
  • زيادة مدة النزيف.
  • رنين في الأذن
  • النعاس أو الدوخة.
  • اضطرابات الرؤية
  • عدم انتظام ضربات القلب.
  • اضطرابات ضغط الدم.

جرعة زائدة من أمبولات Adolor

لا يُعرف استخدام الجرعات الزائدة في حالات الحقن العضلي ، ولكن إذا زادت الجرعة ربما تظهر بعض الأعراض ، ومنها: النعاس ، وآلام المعدة ، والغثيان ، والقيء ، والصداع ، والنزيف المعوي أو ارتفاع ضغط الدم.

موانع لاستخدام Adolor

  • فرط الحساسية لاى من مكونات المستحضر.
  • المرضى الذين يعانون من الربو.
  • المرضى الذين يعانون من نزيف في المعدة أو القرحة.
  • اعتلال الكلية المعتدل أو الشديد.
  • قصور القلب الحاد والفشل الكبدي والفشل الكلوي.
  • قبل أو خلال الولادة.
  • الحمل والرضاعة.
  • تحتوي الحقنة على كحول بنزيل ولا ينبغي إعطاؤها لحديثي الولادة أو الخدج أو الأطفال دون سن 13 عامًا أو السيدات الحوامل أو المرضعات.

احتياطات عند استخدام حقن adolor

مرضى القلب: ربما يؤدي تناول هذا الدواء إلى زيادة خطر الإصابة بالنوبات القلبية أو قصور القلب أو حتى النوبات القلبية ، ويُمنع استخدامه قبل الخضوع لبعض جراحات القلب.

مخاطر الجهاز الهضمي: ربما يتسبب استخدام هذا الدواء في إصابة المريض بمضاعفات خطيرة في الجهاز الهضمي ، بما في ذلك: التهابات ، ونزيف ، وتقرحات ، وانثقاب في المعدة أو المعدة.

ربما تتسبب أن تظهر هذه المخاطر على المريض بمرور الوقت ، وحتى بدون أي علامات تحذيرية ، والأكثر ضعفاً هم كبار السن.

كحول البنزيل: تحتوي المحاقن على كحول بنزيل ، لذا لا ينبغي استخدام الحقن للأطفال.

كما يعمل على منع حقن هذا المخدر محليا في النسيج العصبي لأنه يتكون من كحول البنزيل الذي ربما يسبب التسمم عقب الحقن.

adolor في الحمل

يُمنع استخدام Adolor خلال فترة الحمل ، خاصةً في الثلث الثالث من الحمل ، أو قبل الولادة ، حيث ربما تتسبب أن يسبب ضررًا خطيرًا للجنين وقد يطيل فترة الولادة.

علاج Adolor والرضاعة

على الرغم من أن كمية صغيرة منه تنتقل إلى حليب الثدي ، إلا أنه لا ينصح باستخدامه خلال الرضاعة الطبيعية ، لتجنب المخاطر التي ربما تصيب الأطفال وحديثي الولادة نتيجة الوصول إليهم.

Adolor و ارتفاع ضغط الدم

ربما يؤدي استخدام هذا الدواء إلى ارتفاع ضغط الدم ، أو تفاقم ارتفاع ضغط الدم السابق لدى المرضى ، بالإضافة الى انه ربما يتداخل مع أدوية علاج ارتفاع الضغط ومدرات البول ، مما يضعف تأثيرها على ارتفاع الضغط.

Adolor والربو

لا ينصح بهذا الدواء لمرضى الربو ، حيث ربما تتسبب أن يسبب تفاقم الربو وضيق التنفس ، مما يعرض حياة المريض للخطر.

حقن Adolor للأطفال

يُمنع استخدام حقن Adolor للأطفال والرضع وحديثي الولادة ، وبشكل عام ، لا تستخدم الحقن لمن هم دون سن 16 عامًا.

التدخلات الدوائية لادولور

  • ربما يؤثر استخدام هذا الدواء على بعض الفحوصات المخبرية ، حيث يتسبب في زيادة وقت النزف ، لكنه يعود بسرعة إلى طبيعته خلال 24 إلى 48 ساعة من التوقف عن استخدامه.
  • ربما يؤدي استخدامه مع بعض العلاجات على سبيل المثال الميثوتريكسات أو الليثيوم أو العلاجات التي تحتوي على أمينوغليكوزيدات إلى زيادة سمية هذه المواد.
  • عند استخدامه مع العلاجات المضادة للتخثر على سبيل المثال الوارفارين ، فقد يزيد ذلك من خطر حدوث نزيف.
  • يقلل هذا الدواء من تأثير أدوية ارتفاع ضغط الدم ومدرات البول.
  • لا تخلط هذا الدواء في نفس المحقنة مع بعض العلاجات على سبيل المثال كبريتات المورفين ، هيدروكلوريد ميبيريدين أو هيدروكسيزين هيدروكلوريد ، لأن هذا ربما يسبب ترسب كيتورولاك (المكون الفعال في Adolor).

بديل Adolor

العلاجات المماثلة (تحتوي على نفس المكونات النشطة ولها نفس آلية العمل)

  • حبوب Ketolac & Amp.
  • كيتورال.
  • مألوف.

العلاجات البديلة (تحتوي على مواد فعالة أخرى ولكن لها تأثير مماثل)

  • ديكلوفين.
  • فولتارين.
  • بروفين.

ما هو الفرق بين Adolor و Ketolac؟

يحتوي كلاهما على نفس المكون النشط (كيتورولاك تروميثامين) ويستخدمان لنفس الأغراض ، ولكن لا يتوفر سوى 30 ملي جرام / 2 مل أمبولات كيتولاك ، بينما يتوفر Adolor في أمبولات 30 ملي جرام / 2 مل أو 15 ملي جرام / 1 مل.

يختلف كل منهما في الشركة المنتجة ، حيث يتم إنتاج Kitolac بواسطة شركة العامري فارما ، بينما يتم إنتاج Adolor بواسطة شركة Pharco.

كيتولاك

ما هو عقار Adolor؟

دواء مسكن ومضاد للالتهابات وخافض للحرارة معتدل يستعمل لتخفيف الاوجاع الحادة في كثير من الحالات على سبيل المثال المغص الكلوي وآلام ما عقب الجراحة.

ما هي اضرار حقن Adolor؟

ربما يسبب استخدام حقن adolor بعض الآثار الجانبية على سبيل المثال اضطرابات الجهاز الهضمي واضطرابات الدم ومشاكل العين والأذن.

ما هي موانع استخدام Adolor؟

يعمل على منع استخدام المستحضر للأطفال والنساء الحوامل والمرضعات أضف إلى ذلك حالات النزيف النشط أو القرح والمرضى المصابين بأمراض الكلى الحادة ومرضى الربو.

هل يسبب Adolor النزيف؟

ربما يسبب استخدام هذا الدواء تقرحات في المعدة أو نزيفًا ، خاصة عند استخدامه لفترات طويلة ، أو في المرضى الذين لديهم تاريخ من النزيف أو القرحة.

هل يسبب Adolor الدوخة او الدوار؟

ربما تتسبب للمرضى الذين يستخدمون Adolor أن يشعروا بالغثيان ، عند استخدامه بجرعات زائدة ، لذا توخى الحذر واستخدمه حسب تعليمات الدكتور.

هل يسبب Adolor عدم وضوح الرؤية؟

عند تناول جرعات زائدة من هذا الدواء ربما ينتج عنه بعض الأعراض منها ضعف أو تشوش الرؤية ، ومن الجدير إخبار الدكتور بمتابعة الحالة وتجنب أي مضاعفات.

ما هي الفترة التي يظهر فيها تأثير حقن Adolor؟

يصل هذا الدواء إلى أعلى تركيز له في الدم فور تناوله في الوريد ، وفي غضون 30 إلى 50 دقيقة عقب الحقن العضلي.

تعليق واحد

  1. تنبيه: أهم دواء للمفاصل والعظام وطرق علاجها